التخطي إلى المحتوى

قمة مبكرة في الدور الخامس من كأس الإتحاد الإنجليزي، تجمع بين كلا من ليفربول وتشيلسي على أرض ملعب “ستامفورد بريدج” بالعاصمة البريطانية لندن، يأمل خلالها ليفربول أن يقضي على حزن تعرضه للخسارة الأولى هذا الموسم بثلاثية نظيفة في الدوي الإنجليزي أمام واتفورد، والحفاظ على آمال الحصول على الثلاثية التاريخية وهي لقب دوري الأبطال والكأس الإنجليزي والدوري، من خلال الحصول على كأس إنجلترا الحالي، ليكون على موعد مع مباراة هامة أمام تشيلسي في الدور الخامس من البطولة.

موعد مباراة ليفربول وتشيلسي والقنوات الناقلة

الثلاثاء 3 مارس، موعد لقاء ليفربول وتشيلسي حيث تنطلق صافرة الحكم لتعلن بدء المباراة في تمام العاشرة إلا ربع مساءً بتوقيت القاهرة، الحادية عشر إلا الربع بتوقيت السعودية، في إطار الدور الـ 16 من بطولة كأس الإتحاد الإنجليزي، وتقام المباراة على أرض ملعب “ستامفورد بريدج”.

كان ليفربول قد تأهل لدور الـ 16 من البطولة الإنجليزية، بعد أن كان قد فاز على شوروسبري بالدور الخامس بملعب ليفربول في مباراة الإعادة بهدف وحيد عن طريق اللاعب كورتيس، بينما تأهل تشيلسي لدور الـ 16 الحالي بعد أن كان قد تخطى عقبة هال سيتي في الدور الـ 32 من البطولة بهدفين مقابل هدف.

القنوات الناقلة

تحظى قنوات البي ان سبورت القطرية، عل حق العرض الحصري لمباريات كأس انجلترا في منطقة الشرق الأوسط، ويتم إذاعة المباراة على شاشة قناة beIN Sports HD 2  والمباراة من تعليق يوسف سيف، أيضاً المباراة مذاعة على شاشة قنوات beIN Sports HD 11 و beIN Sports 1 FR وBBC One.

متابعة مباراة ليفربول وتشيلسي

يدخل ليفربول مباراة تشيلسي بعدما كان قد أُحبط بخسارة مفاجئة هي الأولى منذ 44 مباراة، أمام واتفورد  في إطار بطولة الدوري المحلي، وهي الخسارة الأولى مع مدربه الألماني يورغن كلوب منذ يناير العام الماضي، فيما يدخل تشيلسي مواجهة ليفربول بعد تعادله بشكل مخيب أمام بورنموث.

وعلى الرغم من خسارة ليفربول أمام واتفورد إلا أنه لا يزال مبعتداً عن أقرب منافسية بفارق 22 نقطة ومتصدراً للدوري، إلا أن هذه الخسارة قد قضت على آماله في الحصول على لقب “برمير ليغ” بدون هزائم والحصول على الكأس الذهبية، مثلما حدث مع الأرسنال عام 2004، ولكن يتبقى أمامه هدف الحصول على الثلاثية.

ليفربول وتشيلي في كأس انجلترا

حصل كلا من ليفربول وتشيلسي مجتمعين على كأس انجلترا 15 مرة من قبل، فحصل تشيلسي على اللقب 8 مرات وآخر مرة كانت في عام 2018، بينما حصل ليفربول عليها 7 مرات وآخر مرة كانت عام 2006.

ومنذ توليه مهمة تدريب الريدز في الأنفليد رود عام 2015، لم ينجح المدرب الفني لليفربول كلوب في تجاوز هذا الدور من بطولة كأس انجلترا، في الوقت الذي يطمح فيه المدرب الفني لتشيلسي لامبارد في تحقيق اللقب للمرة الأولى كمدرب للفريق.

كان ليفربول وتشيلسي قد التقيا من قبل في كأس انجلترا 10 مرات، وآخرها كان عام 2012 في مباراة النهائي والتي انتهت بفوز تشيلسي بهدفين مقابل هدف، حيث يتفوق تشيلسي في المواجهات المباشرة على ليفربول بستة انتصارات مقابل أربعة لليفربول.

ومباراة تشيلسي بالنسبة لليفربول جاءت في وقت متشتت، بعد أن كان ليفربول قد حظي بخسارة في دور ثمن النهائي أمام أتلتيكو مدريد بهدف مقابل لا شئ، ونجح بصعوبة في الفوز على نوريتوش ووست هام في مسابقة الدوري المحلي، قبل أن يتعثز في عقبة واتفورد.

وهي مباراة مهمة لليفربول لتجنب الخروح المبكر من البطولة الإنجليزية، وذلك قبل أسبوع من لقاء إيابه مع أتلتيكو مدريد، كما يتنظره مباراة هامة في افتتاح المرحلة 29 من الدوري أمام بورنموث السبت المقبل.