التخطي إلى المحتوى

ينتظر كافة المسلمين كل عام وخاصة في شهر رمضان المبارك، ليلة القدر، والتي خيراً من ألف شهر، لما تحتويه على فضائل كبيرة لكافة المسلمين والكثير من الأعمال التي يمكن على المسلم استقبال الليلة بها والتقرب إلى الله سبحانه وتعالى.

ليلة القدر، هي الليلة التي أنزل الله تعالى فيها القرآن الكريم على الرسول الكريم بواسطة جبريل عليه السلم، حيث أول ما أنزل على سيدنا محمد كان في صباح ليلة القدر خمس آياتٍ من سورة العلق.

دعاء ليلة القدر

وتوجد عدد من الأدعية التي يجب على المسلم ترديدها في الأيام الفردية من شهر رمضان المبارك، وذلك من أجل استقبال ليلة القدر وهي:

  • اللهمّ لك الحمد بكلّ نعمة أنعمت بها علينا، في قديم أو حديث، أو خاصّة أو عامّة، أو سرٍّ أو علانية، لك الحمد بالإسلام، ولك الحمد بالإيمان، ولك الحمد بالقرآن، ولك الحمد على ما يسّرت لنا من إتمام القرآن، والتّوفيق للصّيام والقيام، لك الحمد كثيراً كما تنعم كثيراً، ولك الشّكر كثيراً كما تجزل كثيراً، لك الحمد على نعمك العظيمة وآلائك الجسيمة، لك الحمد بكلّ نعمك علينا يا ربّ العالمين، لك الحمد على ما أتممت علينا شهرنا، وعلى ما يسّرت لنا من إتمام قرآننا يا ربّ العالمين، لك الحمد على نعمك العظيمة وآلائك الجسيمة حيث أرسلت إلينا أفضل رسلك، وأنزلت إلينا أفضل كتبك، وشرعت لنا أفضل شرائعك، وجعلتنا من خير أمّةٍ أخرجت للنّاس، وهديتنا لمعالم دينك التي ليس بها التباس.
  • لا إله إلا الله، المتوحّد في الجلال، في كمال الجمال تعظيماً وتكبيراً، المُتفرّد بتصريف الأمور على التّفصيل والإجمالي تقديراً وتدبيراً، لك الحمد كالذي نقول وخيراً ممّا نقول، ولك الحمد كالذي تقول، ولك الحمد حتى ترضى، ولك الحمد إذا رضيت، ولك الحمد بعد الرّضا.
  • يا قاضي الحاجات، يا قاضي الحاجات، يا قاضي الحاجات، يا مجيب الدّعوات، اللهمّ يا فارج الهم، يا كاشف الهم، يا مُجيب دعوة المضطرّين لا يخفى عليك شيء من أمرنا، نسألك يا ربّنا مسألة المساكين، ونبتهل إليك يا ربّنا ابتهال الخاضع المذنب الذّليل، ندعوك دُعاء من خضعت لك رقبته، وذلّ لك جسمه، ورَغِمَ لك أنفه، وفاضت لك عيناه، يا من يجيب المضطرّ إذا دعاه، ويكشف السّوء عمّن ناداه، يا ربّنا اجعل خير أعمارنا آخرها، وخير أعمالنا خواتيمها، وخير أيّامنا يوم أن نلقاك، وأغننا بفضلك عمّن سواك.
دعاء ليلة القدر
دعاء ليلة القدر
  • اللهم وفّق جميع المسلمين والمسلمات، والمؤمنين والمؤمنات، وفق الأحياء منهم واغفر للأموات، إنك سميع قريب مجيب للدعوات، اللهم اغفر لجميع موتى المسلمين الذين شهدوا لك بالوحدانية، ولنبيّك بالرّسالة وماتوا على ذلك، اللهم اغفر لهم وارحمهم وعافهم واعفُ عنهم، أكرم نزلهم، وسّع مدخلهم، اغسلهم بالماء والثلج والبَرَد، نقِّهِم من الذنوب والخطايا كما يُنقّى الثوب الأبيض من الدَّنَس، اللهم أنزل على قبورهم الضياء والنور والفسحة والسرور، يا عزيز ويا غفور، حتى يكونوا في بطون الألحاد مطمئنين، وعند قيام الأشهاب آمنين.
  • اللهم أعد علينا رمضان أعواماً عديدة، أعد علينا رمضان أعواماً عديدة، وأزمنة مديدة، اللهم أعده على الأمة الإسلامية وهي ترفل بثوب العزّ والنصر على أعدائها يا قوي يا متين. اللهم أعده علينا سنين بعد سنين، مجتمعين غير مُتفرّقين، اللهم ارزقنا الاستقامة على الأعمال الصالحة في رمضان وبعد رمضان، اللهم ارزقنا التوبة الصادقة والإنابة المخلصة. اللهم اجبر كسرنا على فراق شهرنا، وأحسن عزاءنا على فراق شهرنا، اللهم لا تجعل هذه الوقفة آخر العهد، اللهم ما قصر عنه رأينا ولم تبلغه مسألتنا من خير أنزلته على أحد من عبادك فاجعله لنا من أوفر حظ ونصيب.

وقد اختلف العلماء في تسمية ليلة القدر بهذا الاسم، وكانت بعض الآراء حول أنها هي الليلة التي يقدر فيها الله سبحانه وتعالى أرزاق العباد، حيث تأخذ الملائكة هذه الصحائف من ليلة القدر إلى الأخرى، وقد أنزل الله سبحانه وتعالى القرآن الكريم في هذه الليلة.

وتعد فضائل ليلة القدر كثيرة لكافة المسلمين، والتي يجب على المسلم أن يقتنصها من أجل الحصول على المغفرة من الله سبحانه وتعالى.