التخطي إلى المحتوى

فشل السويدي زلاتان إبراهيموفيتش نجم ميلان الإيطالي، في التعافي سريعًا من الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وكان ميلان أعلن إصابة إبرا بالفيروس منذ أسبوعين، وبالتالي غاب النجم السويدي عن الروسونيري في 4 مباريات، بالدوري الإيطالي واليوروبا ليج.

ووفقًا لموقع “كالتشيو ميركاتو” الإيطالي، فإن نتيجة اختبارات إبرا لا تزال إيجابية، حيث فشل اللاعب في الحصول على نتيجة سلبية خلال مسحتين متتاليتين.

وأشار إلى أن زلاتان لا تظهر عليه أي أعراض للفيروس حتى الآن، كما أنه يواصل أداء تدريبات فردية أثناء العزل الصحي في المنزل.

يذكر أن إبراهيموفيتش يسابق الزمن للعودة إلى التدريبات الجماعية، من أجل اللحاق بديربي الغضب في الجولة الرابعة من الدوري الإيطالي.